جميع الاطفال لهم الحق في الحماية من العنف والاستغلال والايذاء , الا ان مئات الاطفال في العراق ومن كافة المكونات الاجتماعية والفئات العمرية والاديان والثقافات يعانون يومياً من العنف والاستغلال والايذاء , لاسيما اولئك المتأثرين بالنزاعات المسلحة والنزوح الذين يتعرضون لمخاطر اضافية من جراء فقدان الوالدين او احدهما او تفريق العائلة.

وهناك دلائل عديدة على ان العنف والاستغلال والايذاء يمكن ان تؤثر على صحة الاطفال الجسدية والنفسية على المدى القصير والبعيد , مما يضعف قدراتهم على التعلم والاندماج في المجتمع , ويؤثر على انتقالهم الى مرحلة البلوغ مع اثار سلبية لاحقاً في الحياة.

About the Author

NIHR